(Sun - 29 Jan 2023 | 00:17:08)   آخر تحديث
http://www.
http://www.
https://chamwings.com/ar/
https://www.facebook.com/100478385043478/posts/526713362419976/
http://www.
محليات

التموين توضح سبب انهاء تكليف مدير فرع السورية للتجارة بدمشق ؟

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

محافظ دمشق: التقيد بالمواعيد المحددة لانجاز المشاريع الحدمية

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.
 ::::   محافظ دمشق: التقيد بالمواعيد المحددة لانجاز المشاريع الحدمية   ::::   دراسة لتنفيذ مرفأ جاف في المدينة الصناعية بعدرا   ::::   التموين توضح سبب انهاء تكليف مدير فرع السورية للتجارة بدمشق ؟   ::::   برعاية ومشاركة وزير الداخلية الإماراتي.. مدير عام أكساد يقدم عرضاً حول قصص نجاح أكساد في اجتماعات التنسيق العليا للعمل العربي المشترك في دورتها 54   ::::   محافظ دمشق يتفقد مشروع السكن البديل   ::::   السورية للتجارة توضح بخصوص (قرض الطاقة المتجددة) ؟   ::::   هيئة خدمات الشبكة: تم التعامل مع هجوم حجب الخدمة الذي تعرض له مركز المعطيات   ::::   استئناف ضخ المياه لمناطق توسع مشروع دمر بعد توقفها جراء عطل طارئ   ::::   عودة العمل بمحطة (سادكوب) في القنيطرة   ::::   مشروع صك تشريعي لرفع سن التقاعد للأطباء وفق معايير وضوابط محددة   ::::   4 آلاف ليرة ارتفاع سعر غرام الذهب محلياً   ::::   مياه دمشق: تأخر الضخ لمناطق في مشروع دمر بسبب عطل طارئ   ::::   إحداث وحدة غسيل كلية في العيادات الشاملة بناحية شين في حمص   ::::   التجارة الداخلية تمدد مهلة حصول الفعاليات التجارية على السجل التجاري هو لحمايتهم من دفع المخالفات   ::::   المركزي يحذر. سيتم اتخاذ قرارات يعلن عنها تباعاً في الفترة القادمة لضمان استقرار أسعار الصرف   ::::   تحقق 4341 فرصة عمل.. متابعة تنفيذ 53 مشروعاً بتكلفة تريليون و616 مليار   ::::   تمكين سيدات اللاذقية بالتدريب المهني   ::::   أبو سعدى يستقبل عددا من الوفود الأهلية   ::::   بحث طبي سوري يفوز بجائزة عالمية   ::::   بنك سورية الدولي الإسلامي يحصد جائزتي أفضل بطاقة ائتمانية وأفضل تطبيق موبايل بنكي في سورية لعام 2022 
http://www.
أرشيف من اللاذقية الرئيسية » من اللاذقية
سوريا الأم .. لوحات (زيتونية) تتحدى الحرب

سيريانديز - اللاذقية – عبير محمود
يتناسى السوريون ولو لبضع ساعات تأثيرات الحرب السلبية على نفوسهم فيصرون على تحديها بالفن والرسم وكل شيء ينعكس إيجاباً على حياتهم ، والإيجابيات لا تخلفها الحرب بقدر ما يصنعها الشعب الحي فتتمثل ببعث الأمل للنهوض من جديد .
وبالرغم مما تنحته الحرب بذاكرة كل سوري ينحت الفنان أحمد علاء الدين الحياة على خشب الزيتون مكوّناً قطعاً فنية تبعث الأمل من رحم الوجع ليؤكد بأن القادم أجمل .
 ( سوريا الأم ) .. " رغم جراحها تبقى الحضن الدافئ الذي يحمينا ويصون كرامتنا ، ولذلك علينا نحن كمواطنين أن نعمل على شفائها لتعود أجمل مما كانت " بهذه الكلمات تحدث الفنان النحات أحمد علاء الدين بلقاء خاص مع  سيريانديز  ضمن افتتاح معرضه الفني الأول - نحت على خشب الزيتون - بالمركز الثقافي باللاذقية ، مضيفاً : لم أقم معرضاً طيلة فترة عملي الطويلة بالنحت ، إلا أن ما تمرّ به سورية منذ خمس سنوات جعلني أفكر بإقامة هذا المعرض لنثبت لكل العالم بأننا صناع حياة داخل دائرة الموت المحيطة بنا ، بالإضافة لتشجيعي من عائلتي وأصدقائي حرصاً منهم على نشر الأعمال التي جسدتُ فيها مؤخراً -دون رسم مسبق- لأحداث نعيشها يومياً بظل الحرب التي تتعرض لها بلدي ، ومن هذا المنطلق أفتتح معرضي الأول بعنوان (سوريا الأم) ، سورية الجريحة التي تنزف دماً لحزنها على شبابها سواء الذين يضحون بأرواحهم دفاعاً عنها أو الذين يهاجرون بغية العيش بعيداً عن الألم والدمار الذي تتعرض له من قبل الوحوش الإرهابيين وهؤلاء مصيرهم معروف بالنسبة لكل سوري فلا وجود لهم بيننا وسيهلكون قريباً لتعود سورية أجمل مما كانت بفضل من بقي ليحميها وسيبقى ليعمرها من جديد .
وعن انتقائه لخشب الزيتون بأعماله يقول علاء الدين: في ظل غابات الإسمنت التي يتم تشييدها مع الأسف على حساب غابات الأشجار التي تشتهر بها اللاذقية أحاول أن أبقي لهذه الشجرة المباركة فائدة حتى بعد قطعها من قبل تجار البناء ، فهي تبقى متينة عريقة قوية تمثل الصلابة التي نحتاجها اليوم وفيها أرى لوحاتي مبنية على هذه الصفات لتبقى وتكون بمثابة "صرخة" ( اسم إحدى لوحاته ) تحكي وجعنا اليوم حتى لا تنساه الأجيال القادمة التي يتوجب علينا الالتفات لبنائهم فهم من سيصنع مستقبل بلادنا التي ستكبر بوعيهم وتمسكهم بهذه الأرض الطاهرة .
من جانبه أكد مدير المركز الثقافي باللاذقية ياسر صبّوح بلقاء مع  سيريانديز  أن دعم المركز لهذه الأعمال ينطلق من الإيمان بالإنسان السوري المبدع الذي من واجبنا أن نوليه الاهتمام حتى يستمر ويكمل دربه بشكل إيجابي فيكون محفزاً للناس ويخفف الضغوط عنهم والدليل حضورهم بكثافة لهذا المعرض ومعارض أخرى يطلعون من خلالها على الفن السوري والإبداع الشخصي لكل فنان ، فندعم كل مثقف حتى تصل رسالته للجميع  لنحافظ على الصناعة الحقيقية وهي الثقافة الإنسانية فيبقى مجتمعنا مجتمع منتج بكل المجالات الأدب والشعر والمسرح والفن التشكيلي والنحت بكل أشكاله .

 

 

سيريانديز
السبت 2016-07-02
  07:06:14
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
https://www.facebook.com/Takamol.Co.Sy
https://www.facebook.com/Marota.city/
http://www.siib.sy/
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

ماذا يحمل الرقم 342 ؟!

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

عن التكية السليمانية وسوق المهن اليدوية : من قال لكم أننا في وزارة السياحة لم نحزن؟!!

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

بقائكم في البيت هو الحل لسلامتكم

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2023
Powered by Ten-neT.biz ©