(Sun - 17 Oct 2021 | 17:55:24)   آخر تحديث
http://www.
http://www.
https://ebank.reb-sy.com/ebank/Public/User/Login?ReturnUrl=%2febank%2fUser%2fBankServices%2fBalanceInquiry
https://www.facebook.com/syriaalghadfm/
محليات

سوق لبيع المنتجات الريفية وسط دمشق.. وزير الزراعة: دعم المنتج الريفي وإعادة الألق إليه

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

رئاسة مجلس الوزراء تنعي الأسير المحرر مدحت الصالح

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.

340 إصابة جديدة بكورونا وشفاء 70 حالة ووفاة 9 حالات

 ::::   رئاسة مجلس الوزراء تنعي الأسير المحرر مدحت الصالح   ::::   340 إصابة جديدة بكورونا وشفاء 70 حالة ووفاة 9 حالات   ::::   احذروا من عدم صحة البيانات المالية.. اصبح للمراقب حصة مشروعة!   ::::   وعد بحل مرتقب لأزمة الأمبيرات.. الوزير سالم في أولى زياراته الرسمية لحلب: لا شرعنة للغش.. و توفير المواد بالصالات بسعر الجملة دون وسطاء   ::::   سوق لبيع المنتجات الريفية وسط دمشق.. وزير الزراعة: دعم المنتج الريفي وإعادة الألق إليه   ::::   مرسوم بتمديد تعيين الدكتور زين جنيدي نائباً لرئيس الجامعة الافتراضية   ::::   أحياء في العاصمة بلا مياه ليوم كامل   ::::   نحو 57 ألف طالب يتقدمون لاختبار الترشح لامتحانات الشهادة الثانوية العامة   ::::   إغلاق الشركة الإيطالية للطيران يثير قلق مدير أسبق في السورية للطيران   ::::   سورية تشارك في مؤتمر الأمم المتحدة حول النقل المستدام   ::::   الوزير عمرو سالم يصادق على نتائج انتخاب المكتب التنفيذي الجديد لغرفة تجارة دمشق   ::::   رئيس وأعضاء اتحاد كرة القدم يقدمون استقالتهم   ::::   السياحة ومحافظة دمشق يتفقان على توظيف وتأهيل موقع أرض كيوان   ::::   المقداد يبحث مع وزراء صرب سبل تعزيز العلاقات الثنائية   ::::   مباحثات سورية عراقية لتعزيز التعاون في مجال الطاقة   ::::   قريبا.. بذار القمح جاهزة للتوزيع.. والكيلو ب 1585   ::::   اجتماع (سوري-روسي) في موسكو لبحث التعاون في مجال الطاقة.. وزير النفط:التركيز على استخدام موارد الطاقة المتجددة خلال المرحلة القادمة   ::::   (الدواجن) ترفع انتاجها 61 مليون بيضة في خطة العام القادم   ::::   وزير الاقتصاد يبرر سبب ارتفاع الأسعار وخاصة (الزيوت النباتية) 
http://www.
أرشيف كنت هناك الرئيسية » كنت هناك
صافرة قطار "أم قصر"... أنقذت ثلاثة مديرين عامين..؟!

كتب أيمن قحف:

لم تكن صافرة القطار المتجه من مرفأ طرطوس إلى أم قصر في العراق أمس مجرد بداية لشكل جديد واستراتيجي للعلاقة الاقتصادية بين سورية والعراق ونمطاً جديداً للنقل بالاستفادة من موقع سورية الجغرافي.

بل كانت صافرة إنقاذ لثلاثة من أهم المديرين العامين في قطاع النقل الذين كانوا سيفقدون مناصبهم لو لم يقلع القطار في الوقت المحدد..؟!

القصة بدأت منذ شهر ونيف، وكنت ضمن الوفد الإعلامي المرافق للسيد الرئيس بشار الأسد إلى فيينا وبراتسلافا، حيث اتصل السيد وزير النقل الدكتور يعرب بدر بالسيد عبد الله الدردري النائب الاقتصادي الذي كان مع الوفد في فيينا وابلغه باتفاقه مع وزير النقل العراقي على إحداث قناة جافة تربط الموانئ السورية بميناء أم قصر العراقي بواسطة السكك الحديدية، كان الخبر هاماً جداً لاسيما أن السيد الرئيس كان يركز في زيارته على أهمية الموقع الجغرافي لسورية ولاسيما لمستقبل إعادة الإعمار في العراق، وقام السيد الدردري بإبلاغ السيد رئيس الجمهورية بما تم الاتفاق عليه وبناء عليه أعلن السيد الرئيس أمام رجال الأعمال النمساويين هذا الخبر وقال أن التنفيذ سيبدأ مطلع حزيران 2009، سار العمل منذ ذلك الوقت على قدم وساق للإقلاع بالمشروع في الوقت الذي أعلنه السيد رئيس الجمهورية..ولكن نتيجة اجتماعات المتابعة شعر الوزير بالقلق نتيجة أمور (غير واضحة)،وكتبنا عن الأمر في سيريانديز، وقرأه الوزير باهتمام ...

منذأيام التقيت السيد وزير النقل في مبنى رئاسة مجلس الوزراء تحدثنا في أمور عديدة ومنها موضوع الربط السككي ما بين المرافئ السورية وميناء أم قصر العراقي، أخرج الوزير ورقة من جيبه وطلب مني أن تكون (أوف ذا ريكورد)أي غير قابلة للنشر وكانت الورقة كتاباً موجهاً من السيد الوزير إلى المديرين العامين لمؤسسة الخطوط الحديدية ومرفأ طرطوس ومرفأ اللاذقية يطلب منهم إنجاز العمل والإقلاع في تاريخ أقصاه أول حزيران تحت طائلة تحميلهم أقصى درجات المسؤولية وقال لي الدكتور يعرب بدر أنهم سألوه عن معنى هذا الكتاب فقال لهم: الإعفاء من المنصب والأمر غير قابل لأي نقاش..والآن أسمح لنفسي بنشر القصة مع النهاية السعيدة ...

بالامس تنفس الوزير الصعداء ومعه المديرون العامون الثلاثة فقد كسبوا الرهان وسار القطار وابدى الوزير سعادته لأن الإنجاز تحقق قبل يومين من الموعد المحدد.. وهم الآن يستحقون التهنئة بدلاً من الإعفاء،وهم المهندس جورج مقعبري والمهندس زكي نجيب والسيد سليمان بالوش.

هناك شريك آخر في الرحلة الناجحة هو السيد منذر العساف صاحب البضاعة الذي كان سعيداً بكونه أول من نقل بضائعه على القطار المنتظر، وهو يعدنا برحلة أخرى خلال الأيام القادمة ليستمر بنبض الحياة في عروق السكة..

syriandays
الإثنين 2009-05-31
  12:30:21
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

التعليقات حول الموضوع
تحت طائلة تحميلهم أقصى درجات المسؤولية
أيام سوريا المشرقة | 02:47:23 , 2009/06/01 | سوريا
كتاباً موجهاً من السيد الوزير إلى المديرين العامين لمؤسسة الخطوط الحديدية ومرفأ طرطوس ومرفأ اللاذقية يطلب منهم إنجاز العمل والإقلاع في تاريخ أقصاه أول حزيران تحت طائلة تحميلهم أقصى درجات المسؤولية وقال لي الدكتور يعرب بدر أنهم سألوه عن معنى هذا الكتاب فقال لهم: الإعفاء من المنصب والأمر غير قابل لأي نقاش.... ثلاثة مدراء من كبريات مؤسسات وزارة النقل يتم الطلب اليهم تنفيذ المطلوب تحت طائلة المسؤولية و السؤال الهام هنا هل أن السادة المحترمين ليسوا تحت طائلة المسؤولية في أي تصرف آخر يتعلق بأمور مؤسساتهم .... واذا كانت هذه العبارة مجدية الى هذه الدرجة نقترح ادراجها في صك تعيين المدير العام فنحل بذلك مشكلة الادارات المترهلة بشكل عام و لا أعني هنا المؤسسات المذكورة ومدرائها والتي أعتقد بأنهم من خيرة مدراء مؤسسات وزارة النقل ... أمر آخر أود الاشارة اليه هل أن التهديد بفقدان المنصب يدفع المدراء العامون الى الاستماتة في سبيل البقاء و ماذا لو كانت هناك ظروف موضوعية تعيق تنفيذ المطلوب ... هل يبقى التهديد قائما نتعقد بأن الأسلوب الأمثل هو الحوار الايجابي المبني على المنطق و الاقناع لا التهديد هو السبيل الصحيح للنهوض بمؤسساتنا ومن اساسيات علم الادارة أن لا يتحول الموظف مهما كانت درجته الى السيد - نعم - مع احترامنا وتقديرنا للسيد وزير النقل و مدراء مؤسسات وزارة النقل الثلاثة و مبروك لسوريا وللقائد الرمز بشار الأسد هذا الانجاز الهام ونتمنى أن يسري هذا النشاط في كل مفاصل العمل الحكومي كي تكون سوريا موقع القلب من الجسد العالمي
الموقع ممتاز
مجد | 13:11:41 , 2009/06/01 | سوريا
الموقع ممتاز جداً من حيث المقالات الإخبارية الهامة ولكن سرعة التصفح غير معقولة البطئ
برامج
ابراهيم | 05:11:09 , 2009/06/02 | سوريا
منذأيام التقيت السيد وزير النقل في مبنى رئاسة مجلس الوزراء تحدثنا في أمور عديدة ومنها موضوع الربط السككي ما بين المرافئ السورية وميناء أم قصر العراقي، أخرج الوزير ورقة من جيبه وطلب مني أن تكون (أوف ذا ريكورد)أي غير قابلة للنشر وكانت الورقة كتاباً موجهاً من السيد الوزير إلى المديرين العامين لمؤسسة الخطوط الحديدية ومرفأ طرطوس ومرفأ اللاذقية يطلب منهم إنجاز العمل والإقلاع في تاريخ أقصاه أول حزيران تحت طائلة تحميلهم أقصى درجات المسؤولية وقال لي الدكتور يعرب بدر أنهم سألوه عن معنى هذا الكتاب فقال لهم: الإعفاء من المنصب والأمر غير قابل لأي نقاش..والآن أسمح لنفسي بنشر القصة مع النهاية السعيدة ... :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: جميلة هذه الشفافية فهي تنتج أيضا شفافية الحوار والتعليق , خطر لي وأنا أتصفح الخبر سؤال ,هو ان الجميع يعلم أن انجاز أي عمل كبر أو صغر يقدم له بخطة مسبقة يحدد تنفيذها ببرامج زمنية لكل مرحلة , ولن يكون التوجيه بإنهاء عمل معين إلا مؤشر على التأخير بتنفيذ البرنامج الزمني أو تقديمه على حساب أعمال أخرى . على كل نبارك لنا أولا انجاز هذا العمل الرائع وللسيد الوزير وللمديرين العامين بقاؤهم في مناصبهم
ماشاء الله
احمد | 05:01:39 , 2009/06/19 | سورية
السيد أيمن يظهر نفسه كمسؤول كبير في البلد مع أن جميع كتاباته تتجه لمدح أشخاص محددين وبشكل دائم وكأن الموقع مأجور ومجير لأخبار هؤلاء الأشخاص!! أنا أدخل الموقع مرتين اسبوعياً فقط لأن الأخبار لا تتغير
البداية ام الاستمرارية
جورج | 17:14:03 , 2009/06/13 | سوريا
من السهل ان نبدأ و لكن التحدي الحقيقي ان نستمر.............. و نطور..!! اعتقد ان الوقت لا زال مبكرا جدا للمباركة
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.
https://www.facebook.com/Marota.city/
http://www.siib.sy/
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

اتفاقية نوعية بين وزارة الإعلام وجامعة دمشق.. تحقق ما انتظره وزير الإعلام منذ 4 سنوات

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

إغلاق الشركة الإيطالية للطيران يثير قلق مدير أسبق في السورية للطيران

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

بقائكم في البيت هو الحل لسلامتكم

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2021
Powered by Ten-neT.biz ©