(Sun - 29 Jan 2023 | 00:57:00)   آخر تحديث
http://www.
http://www.
https://chamwings.com/ar/
https://www.facebook.com/100478385043478/posts/526713362419976/
http://www.
محليات

التموين توضح سبب انهاء تكليف مدير فرع السورية للتجارة بدمشق ؟

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

محافظ دمشق: التقيد بالمواعيد المحددة لانجاز المشاريع الحدمية

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.
 ::::   حول تغييرات السورية للتجارة ووزارة التجارة الداخلية ماهي معايير الترشيح والإعفاء   ::::   محافظ دمشق: التقيد بالمواعيد المحددة لانجاز المشاريع الحدمية   ::::   دراسة لتنفيذ مرفأ جاف في المدينة الصناعية بعدرا   ::::   التموين توضح سبب انهاء تكليف مدير فرع السورية للتجارة بدمشق ؟   ::::   برعاية ومشاركة وزير الداخلية الإماراتي.. مدير عام أكساد يقدم عرضاً حول قصص نجاح أكساد في اجتماعات التنسيق العليا للعمل العربي المشترك في دورتها 54   ::::   محافظ دمشق يتفقد مشروع السكن البديل   ::::   السورية للتجارة توضح بخصوص (قرض الطاقة المتجددة) ؟   ::::   هيئة خدمات الشبكة: تم التعامل مع هجوم حجب الخدمة الذي تعرض له مركز المعطيات   ::::   استئناف ضخ المياه لمناطق توسع مشروع دمر بعد توقفها جراء عطل طارئ   ::::   عودة العمل بمحطة (سادكوب) في القنيطرة   ::::   مشروع صك تشريعي لرفع سن التقاعد للأطباء وفق معايير وضوابط محددة   ::::   4 آلاف ليرة ارتفاع سعر غرام الذهب محلياً   ::::   مياه دمشق: تأخر الضخ لمناطق في مشروع دمر بسبب عطل طارئ   ::::   إحداث وحدة غسيل كلية في العيادات الشاملة بناحية شين في حمص   ::::   التجارة الداخلية تمدد مهلة حصول الفعاليات التجارية على السجل التجاري هو لحمايتهم من دفع المخالفات   ::::   المركزي يحذر. سيتم اتخاذ قرارات يعلن عنها تباعاً في الفترة القادمة لضمان استقرار أسعار الصرف   ::::   تحقق 4341 فرصة عمل.. متابعة تنفيذ 53 مشروعاً بتكلفة تريليون و616 مليار   ::::   تمكين سيدات اللاذقية بالتدريب المهني   ::::   أبو سعدى يستقبل عددا من الوفود الأهلية   ::::   بنك سورية الدولي الإسلامي يحصد جائزتي أفضل بطاقة ائتمانية وأفضل تطبيق موبايل بنكي في سورية لعام 2022 
http://www.
أرشيف أخبار اليوم الرئيسية » أخبار اليوم
معاون وزير العدل: تسريع البت بالدعاوى العالقة وأتمتة العمل القضائي أولوية عملنا

تبسيط إجراءات التقاضي للمواطنين وتسريع البت بالدعاوى القضائية العالقة، أولويات عمل وزارة العدل إلى جانب متابعة أتمتة العمل القضائي والإداري وأرشفته بها وبالعدليات، وفق معاون وزير العدل القاضي تيسير الصمادي.

و أوضح القاضي الصمادي أن الوزارة تشدد وبشكل مستمر على المحاكم بضرورة تسريع البت في الدعاوى ضمن الحدود المعقولة التي لا تخل بتأمين الدفوع من أطراف الدعوى ولا بحق الشخص بالدفاع عن نفسه في المسائل الجزائية، مؤكداً ضرورة أن تستوفي المحكمة الإجراءات كافة وإحالة الدعوى إلى التدقيق للحكم ومعالجتها بشكل واف، على ألا تصبح هذه الإجراءات مساراً أو وسيلة لتأخير الدعوى.

وأشار الصمادي إلى أن نقص الكوادر العاملة في المحاكم من قضاة ومساعدين عدليين إضافة الى قلة التجهيزات وتضرر البنى التحتية بسبب الإرهاب أثر على العمل القضائي لجهة زمن البت في الدعاوى، لافتاً إلى أن تعيين الناجحين في المسابقة المركزية التي أجرتها وزارة التنمية الإدارية مؤخراً يسهم بسد هذا النقص، ولا سيما في عدد من العدليات.

وأدى تبديل عناوين المدعي والمدعى عليه المسجلة في الدعوى نتيجة التهجير في بعض المناطق بسبب الأعمال الإرهابية وفق الصمادي إلى التأخر في إجراءات الدعوى وسيرها؛ حيث لا يمكن البدء بأي محاكمة مدنية أو جزائية إلا بعد تبليغ الأشخاص المقامة الدعوى بحقهم ويتم بطريقتين الأولى في مراكز المدن عن طريق المحضر المكلف، والثانية خارج المدن (الأرياف) عن طريق الضابطة العدلية من رجال الشرطة.

وأكد الصمادي أن الدعوى العادية لا تأخذ وقتاً طويلاً في المحاكمة، بينما التبليغات هي التي تستهلك الجزء الكبير من التأخير، إضافة الى أنه يتعذر في بعض الحالات التبليغ وخاصة في الأماكن غير الآمنة (مناطق سيطرة التنظيمات الإرهابية)، ما يستدعي التبليغ بصورة أخرى عبر لوحة الإعلانات أو الصحف الرسمية، مبيناً أنه إذا كان المدعى عليه خارج البلاد يتم تبليغه عن طريق وزارة الخارجية والمغتربين من خلال السفارات أو القنصليات.

وحول آلية معالجة القضايا العالقة أوضح الصمادي أن الأولوية لمعالجة الادعاء الأقدم؛ حيث طلب من كل عدلية البدء بمعالجة أول مئتي دعوى متأخرة كما تتم معالجة الدعاوى المتأخرة أيضاً عبر برنامج أتمتة العمل القضائي الذي يختصر الكثير من الجهد والوقت، موضحاً أن العمل بهذا البرنامج طُبق عام 2010 في درعا إلا أنه توقف بسبب ظروف الحرب الإرهابية على سورية، لكن بجهود كوادر وطنية تمت إعادة تصميم البرنامج مرة أخرى وتطويره واعتماده في ريف دمشق كتجربة منذ عام 2014 يتم العمل على تطبيقها في باقي المحافظات تدريجياً.

ونوه الصمادي بأهمية أتمتة العمل القضائي لجهة تنظيم عمليات التقاضي؛ حيث يتيح للوزارة مراقبة الدعوى وحركتها وإحصاءاتها ومكان تركزها والعقبات التي تواجهها وإيجاد الحلول للبت بها بسرعة، موضحاً أن عملية التفتيش على الدعاوى تسهم أيضاً بمعالجة العالق منها؛ حيث توجد إدارة مختصة بالتفتيش على المحاكم وأعمال القضاة والمساعدين العدليين وتدقيق القرارات الصادرة من خلال مفتشين مختصين في مراكز المحافظات والإدارة المركزية.

 
الأربعاء 2022-11-23
  13:58:16
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
https://www.facebook.com/Takamol.Co.Sy
https://www.facebook.com/Marota.city/
http://www.siib.sy/
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

ماذا يحمل الرقم 342 ؟!

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

عن التكية السليمانية وسوق المهن اليدوية : من قال لكم أننا في وزارة السياحة لم نحزن؟!!

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

بقائكم في البيت هو الحل لسلامتكم

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2023
Powered by Ten-neT.biz ©