http://www.

نتاجات أدبية منوعة في ملتقى فرع دمشق لاتحاد الكتاب الأدبي الثقافي الشهري

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 

الشاعر محمد الماغوط وأثره في الحداثة الشعرية… ندوة نقدية في ذكرى رحيله بثقافي أبو رمانة

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
نحاتون

النحاتـــة ســـيماف حســـين.. ليونــــــــة الخشـــــــــب في حفـــــــــــــل راقــــــــص

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
أدبيات

حبر وطن -1-

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
سياحة وتراث

بيوتروفسكي: التحضير لاتفاقيات لترميم الآثار التي طالها الإرهاب في سورية

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كتب

(الهزات الأرضية.. الزلازل)… كتاب يرصد تأثيرها المدمر على البشر

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
مسرح

(توازن) تفتتح عروضها على مسرح الحمراء

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
رسامون

ترجمان يفتتح معرض سورية الدولي الثالث عشر للكاريكاتور

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
بعيدا عن الثقافة

الآثار السورية من الغرب إلى الشرق للمرة الاولى

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
بورتريه

كوكش: الرواية هي العالم الأكثر رحابة والإنسان هدف مشروعي الكتابي

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
الفن التشكيلي

بريشتها الساحرة ولوحاتها الملفتة ستصل إلى العالمية .. سلام الأحمد : الفن هو ملاذي الوحيد وأحضر لمعرضي الثاني الفردي قريبا

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
 ::::   الآثار السورية من الغرب إلى الشرق للمرة الاولى   ::::   بريشتها الساحرة ولوحاتها الملفتة ستصل إلى العالمية .. سلام الأحمد : الفن هو ملاذي الوحيد وأحضر لمعرضي الثاني الفردي قريبا   ::::   ميلين بدر تعود إلى الساحة الفنية بعد غياب دام 10 
أرشيف حــوارات حــوارات
الشاعر والرسام حسن درويش لسيريانديز: كنت على يقين ان الاداة التي يكتب بها الشعر الجيد قادرة ايضا على خلق حالات انسانية بشكل تصويري

حاوره خضر مجر

حسن درويش فنان وشاعر يحاور قلمه بلغتين تعبيريتين تنطقان بالحس العالي والتفاصيل الجميلة، مهندس البترول الذي ينقب في آبار الجمال ويدفع بمسبار المعرفة ليؤجج الخيال. شاعر ورسام اتخذ من الحبر الجاف أداة لرسم البورتريه والرسم بالكلمات كما أنه يواكب العصر من خلال تصميماته الالكترونية ليقدم رؤيته الخاصة وقد كان لموقع سيرانديز هذا الحوار معه :
1. حسن درويش شاعر ورسام طوّع الحبر في حالتين إبداعيتين ما بين الرسم بالكلمات ورسم البورتريه بالحبر الناشف.. حدثنا عن بداياتك الشعرية والفنية.

كل اللذين نحبهم نعتقد اننا نعرفهم قبل لقائنا الاول بكثير , وكيف لنا ان نحدد متى بالتحديد التقينا بهم , نعتقد احيانا انهم خلقوا معنا او ربما خلقنا لهم , هي بالضبط تلك العلاقة العشقية بين الاصابع و القلم ولكني اعتقد ان العلاقة نشأت او ربما نشبت بيننا قبل سنين طويلة . هي رواية طويلة , بعض شخوصها المدرسة والجامعة وكل الموسيقا الجميلة والمتاحف والتجارب الغنية و الكتب المرتبة على الارصفة والاصدقاء من الشعراء و الفنانين . نعم ارسم البورتريه ولكن لا اكتفي به , وهو من اكثر ما رسمت وذلك لفلسفة عندي تقول ان وجه الانسان ليس سوى ارشفة للأحاسيس و الذكريات و الخيبات والالام , ان كل وجه هو سيرة ذاتية لألم ما , لفرح ما و للكثير الكثير من الخيبات.

2. . في لوحاتك الحبرية تتغاوى التفاصيل أمام عين المتلقي وتجذب مخيلته لأدق الانحناءات ليبدو الحبر قصيدة نزفت موسيقاها على بياض الورق ما سر العلاقة بينك وبين الحبر الجاف وكيف انجذبت إليه ؟
قلم الحبر الجاف هو صديقي النبيل , لا يمل رفقتي , استعنت به مرة ولبى طلبي وبدأ مشوار الرسم معه ,كنت على يقين ان الاداة التي يكتب بها الشعر الجيد قادرة ايضا على خلق حالات انسانية بشكل تصويري ,وباليوم , يزداد حبي لذاك القلم كلما تذكرت انه رافق قبلي كبار المثقفين و الشعراء و الروائيين بحثت لاحقا عن استعمال الحبر في الرسم فوجدت انه من احدث الطرق المستخدمة , ولاسيما في اوربا ولكنهم يميلون هناك الى استعماله في لوحات كبيرة ام انا فافضل المقياس الصغير حيث يتحول الرسم هنا الى عملية اشبه بالنحت.

3. في شعرك تقول " نافذة من قلق تفصلني عني " ما هو القلق الذي يساورك وهل ترى فيه محرضا إبداعيا ؟
اعتقد ان الحياة ستنتهي بانتهاء القلق , هل تعلم صديقي ان اصغر ذرة في الكون تتخلص من حالة القلق لديها باكتمال المدار الاخير لديها من الالكترونات و تتحول بذلك الى ذرة خاملة ,بهذا المعنى يكون التوقف عن القلق – اذا افترضنا انه فعل ارادي – يعني التخلص من الابداع .

4. ما بين الشعر والرسم والتصميم الالكتروني أين تجد نفسك ؟
فيها كلها وربما لا شيء منها , والمهم عندي ان ابقى قادرا على تعلم اشياء جديدة وانتاج افكار جميلة .

5. شاركت منذ مدة في معرض فني في أصدقاء سلمية.. ماهي أهم مشاركاتك وماهي مشاريعك المستقبلية فنيا وشعريا ؟
نعم كان معرضي الاول , نجح بشكل اكثر مما تنبأت له , لست مكثارا في اي مجال وليس عندي خطط بتوقيت زمنيا, انتظر اللحظة التي اتيقن فيها انني امتلك شيئا اظنه مهما , عندها اطلقه رسما و شعرا
 

سيريانديز
  الأربعاء 2017-06-21  |  07:27:48
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.
اخبار الفن والفنانين

علاء عساف «فارس» شوارع الشام العتيقة

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 

أمسية موسيقية للفرقة الأكاديمية الحكومية الروسية على مسرح دار الأسد للثقافة والفنون

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
اخترنا لكم

الفنانة والشاعرة رانيا كرباج: مصطلح الأدب النسوي إجحاف بحق المرأة

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
فنان وتعليق

الفائزون في مسابقة "رؤية المصور لعلم الفلك" لعام 2017

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
خبريات

وصول محراب معبد بل التدمري إلى المتحف الوطني بدمشق

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
تلفزيون

الفنان مؤيد الخراط يكشف عن جديده ويصرح في داخلي طاقات كبيرة لأدوار مختلفة لم تظهر بعد

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
أحدث الأفلام

بدء تصوير فيلم وشاح غدا

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
حوارات

المصمم السوري جورج جرادة لسيريانديز: خطوت الخطوة الأولى على طريق العالمية

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
عروض

ملتقى “جوقات سورية” بدار الأسد للثقافة السبت المقبل

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
جميع الحقوق محفوظة syriandays / arts © 2006 - 2019
Programmed by Mohannad Orfali - Ten-neT.biz © 2003 - 2019