(Sun - 17 Oct 2021 | 18:14:07)   آخر تحديث
http://www.
http://www.
https://ebank.reb-sy.com/ebank/Public/User/Login?ReturnUrl=%2febank%2fUser%2fBankServices%2fBalanceInquiry
https://www.facebook.com/syriaalghadfm/
محليات

سوق لبيع المنتجات الريفية وسط دمشق.. وزير الزراعة: دعم المنتج الريفي وإعادة الألق إليه

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

رئاسة مجلس الوزراء تنعي الأسير المحرر مدحت الصالح

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.

340 إصابة جديدة بكورونا وشفاء 70 حالة ووفاة 9 حالات

 ::::   رئاسة مجلس الوزراء تنعي الأسير المحرر مدحت الصالح   ::::   340 إصابة جديدة بكورونا وشفاء 70 حالة ووفاة 9 حالات   ::::   احذروا من عدم صحة البيانات المالية.. اصبح للمراقب حصة مشروعة!   ::::   وعد بحل مرتقب لأزمة الأمبيرات.. الوزير سالم في أولى زياراته الرسمية لحلب: لا شرعنة للغش.. و توفير المواد بالصالات بسعر الجملة دون وسطاء   ::::   سوق لبيع المنتجات الريفية وسط دمشق.. وزير الزراعة: دعم المنتج الريفي وإعادة الألق إليه   ::::   مرسوم بتمديد تعيين الدكتور زين جنيدي نائباً لرئيس الجامعة الافتراضية   ::::   أحياء في العاصمة بلا مياه ليوم كامل   ::::   نحو 57 ألف طالب يتقدمون لاختبار الترشح لامتحانات الشهادة الثانوية العامة   ::::   إغلاق الشركة الإيطالية للطيران يثير قلق مدير أسبق في السورية للطيران   ::::   سورية تشارك في مؤتمر الأمم المتحدة حول النقل المستدام   ::::   الوزير عمرو سالم يصادق على نتائج انتخاب المكتب التنفيذي الجديد لغرفة تجارة دمشق   ::::   رئيس وأعضاء اتحاد كرة القدم يقدمون استقالتهم   ::::   السياحة ومحافظة دمشق يتفقان على توظيف وتأهيل موقع أرض كيوان   ::::   المقداد يبحث مع وزراء صرب سبل تعزيز العلاقات الثنائية   ::::   مباحثات سورية عراقية لتعزيز التعاون في مجال الطاقة   ::::   قريبا.. بذار القمح جاهزة للتوزيع.. والكيلو ب 1585   ::::   اجتماع (سوري-روسي) في موسكو لبحث التعاون في مجال الطاقة.. وزير النفط:التركيز على استخدام موارد الطاقة المتجددة خلال المرحلة القادمة   ::::   (الدواجن) ترفع انتاجها 61 مليون بيضة في خطة العام القادم   ::::   وزير الاقتصاد يبرر سبب ارتفاع الأسعار وخاصة (الزيوت النباتية) 
http://www.
أرشيف تحديث مؤسساتي الرئيسية » تحديث مؤسساتي
مشروع صك بإحداث مجلس أعلى للصناعة الوطنية.. هل سيعيد للصناعة مجدها..؟
دمشق - سيريانديز
 أعدت وزارة الصناعة صكا تشريعيا لإحداث مجلس أعلى للصناعة الوطنية يضم وزير الصناعة وعددا من الوزراء المعنيين بهدف تكامل العمل تكون قراراته نافذة في كل الوزارات والجهات الممثلة فيه ويعمل على التصدي للظروف الحالية عبر وضع استراتيجية القطاع الصناعي على السكة الصحيحة لتنمية وتطوير قدراته في ضوء ما تعرض له من اضرار ولتفعيل دوره التنموي في العديد من القطاعات الاقتصادية الأخرى.

وقالت مديرة التخطيط في الوزارة ريم حلله لي أنه ينحصر في المجلس مسؤولية تحديد رؤى مستقبلية للقطاع الصناعي من خلال استراتيجية طويلة الأجل تمتد لخمسة وعشرين عاماً قادماً تتحدد فيها مسؤوليات والتزامات الوزارات المعنية حيال المشاريع الاستثمارية التي ستقرها تلك الاستراتيجية المتضمنة إقامة صناعات تتوفر موادها الأولية محلياً وتحقق قيمة مضافة عالية.

وأشارت حلله لي إلى أهمية انتقاء قطاعات صناعية للقطاع العام والتخلي عن بعض الصناعات للقطاع الخاص ولا سيما الصناعات التي تعتمد على الموضة وأذواق المستهلكين والصناعات ذات الصفة الحرفية بما يجعل هذا القطاع يؤدي دوره في عملية التنمية. وأكدت مديرة التخطيط في تصريح لسانا ضرورة إعادة بناء الصناعة وتأهيلها بالشكل الذي يلبي الطموحات ويرتقي بها للمستوى المطلوب من خلال استقدام تكنولوجيا حديثة ومتطورة تنعكس إيجاباً على نوعية وكلفة المنتج إضافة إلى إيجاد بيئة عمل تجمع الوزارات والاتحادات المعنية ذات الصلة بالقطاع الصناعي وترسم ملامحه على المديين المتوسط والطويل وتحلل مفرزات الأزمة التي تمر بها البلاد والتي تتطلب قرارات استراتيجية تعالج الوضع الصناعي الحالي القائم والتحديات التي يواجهها.

وينص الصك التشريعي على أولويات عمل المجلس المتمثلة بوضع استراتيجية صناعية تركز على الصناعات التي تتوافر موادها الأولية محلياً كونها تحقق قيماً مضافة عالية وتتمتع بميزة تنافسية إضافة إلى إعادة هيكلة القطاع الصناعي وتحديد نقاط القوة والضعف في الفروع الصناعية المختلفة وانتقاء صناعات يختص بها القطاع العام في حين يأخذ الخاص دوره في التنمية في الصناعات الأخرى.

وإلى جانب ذلك يتضمن الصك إقرار الخريطة الاستثمارية الصناعية وتوزع المناطق الصناعية النوعية على مستوى سورية بحيث تضم كل التجمعات الصناعية ولا سيما الواقعة داخل المخططات التنظيمية للمدن والتركيز على تطبيق مبدأ العناقيد الصناعية إضافة إلى إقرار دراسات الجدوى الاقتصادية للمشاريع الاستثمارية التي تدرج في الاستراتيجية.

ولأن تمويل هذه المشاريع يشكل قضية في غاية الأهمية لنقل هذه الدراسات الموافق عليها الى مرحلة الشروع بتنفيذها فقد أناط الصك التشريعي مسوءولية تحديد طريقة التمويل المناسبة بالمجلس مع السعي للتطوير المستمر والدائم لتوفير البيئة التشريعية والتنظيمية والإدارية التي تحكم عمل القطاعين العام والخاص بما يتلاءم مع الحاجة الفعلية إلى جانب تفعيل مبدأ التشاركية مع القطاع الخاص ومنح التسهيلات اللازمة لجذب الاستثمار الخارجي.

وأكدت حلله لي أهمية الالتزام بمبدأ الإدارة الاقتصادية والمحافظة على ملكية الأصول الثابتة وصون حقوق العمال والابتعاد عن فكرة الخصخصة بكل أشكالها مبينة أن المجلس تقع عليه مسؤولية إقرار أنواع الصناعات الصغيرة والمتوسطة التي تحتاج إلى تمويل ووضع سياسات إقراضها وإيجاد حاضنات للصناعات الحرفية التي تحمل الهوية السورية ومتابعة أوضاع القطاع الصناعي الخاص وحل مشكلاته بما يتوافق مع سياسة الدولة وبما ينسجم مع الاستراتيجية الصناعية التي يضعها المجلس.

وتتكافل هذه الخطوات مع جهود وزارة الصناعة في دعم وتطوير الصناعات التصديرية وصناعات بدائل المستوردات لتوفير القطع الأجنبي اللازم ومساعدة الصناعات القائمة في المناطق النامية والأكثر تضرراً وإقامة التجمعات العنقودية الصناعية ووضع خريطة صناعية تراعي التنمية المتوازنة جغرافياً الأمر الذي من شأنه أن يعيد للصناعة السورية ألقها ويرفع من كفاءتها لتستعيد مكانتها في دفع الناتج المحلي والوطني والنهوض بسورية.
syriandays
الأحد 2014-04-13
  17:59:37
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.
https://www.facebook.com/Marota.city/
http://www.siib.sy/
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

اتفاقية نوعية بين وزارة الإعلام وجامعة دمشق.. تحقق ما انتظره وزير الإعلام منذ 4 سنوات

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

إغلاق الشركة الإيطالية للطيران يثير قلق مدير أسبق في السورية للطيران

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

بقائكم في البيت هو الحل لسلامتكم

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2021
Powered by Ten-neT.biz ©