(Wed - 23 May 2018 | 07:14:23)   آخر تحديث
https://www.facebook.com/search/top/?q=%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D8%A7%D8%AD%D8%A9%20%D9%81%D9%8A%20%D8%B3%D9%88%D8%B1%D9%8A%D8%A9%20%26%20tourism%20in%20syria
https://www.facebook.com/official.page.art.house.syria/
محليات

أكثر من 4500 متقدم لمسابقة مؤسسة المياه ...هل من قرار يلزم الجهات بقبول باقي الناجحين ؟!.

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

تحت اسم« ياسمينة الشام » جمعية صامدون رغم الجراح بالتعاون مع مكتب الشهداء والجرحى تطلق حملتها الثانية لتقييم حالات مصابي الشلل في محافظة حمص

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.
 ::::   33 مركزاً لاستلام محصول القمح هذا العام.. ولجنة لوضع آلية للتسويق   ::::   (لقمتنا سوا 4) صورة مشرقة للتكافل الاجتماعي والعمل الأهلي   ::::   الصحة تقدم 40 مليون خدمة مجانية بكلفة 81 مليار ليرة.. يازجي : رفد منظومة الإسعاف بــ 32 سيارة وعيادة متنقلة وتحسن نسبة تغطية الدواء الوطني   ::::   السماح باستيراد عربات الأطفال والمكيفات المنزلية وقطع تبديلها   ::::   رئيس الحكومة يشكل لجنة مهمتها وضع آلية لتسويق القمح   ::::   الاستثمار واختراع الدولاب   ::::   عضو مجلس الشعب فاديا ديب لـ وزير المالية: أنصحك بقراءة قانون_الضرائب ؟!!..   ::::   دمشق وريفها خالية من الإرهاب بالكامل.. القيادة العامة للجيش تعلن تطهير منطقة الحجر الأسود ومحيطها بالكامل من الإرهاب   ::::   ما هذا المشهد المستفز؟!!!   ::::   العمل على تخفيف القيود على الفيزا السياحية للسوريين.. يازجي: إعادة تأهيل قرية المنارة السياحية في طرطوس من شركة روسية بكلفة 90 مليون دولار   ::::   مجلس الوزراء: التوسع بمشاريع السكك الحديدية وتفعيل الصندوق الوطني للمعونة الاجتماعية   ::::   طلاب الصف التاسع في مرحلة التعليم الأساسي والإعدادية الشرعية يواصلون تقديم امتحاناتهم   ::::   لليوم الـ 16 على التوالي.. انقطاع الكهرباء في أحياء عدة بالحسكة   ::::   السورية للتجارة: البيع بالتقسيط للمواد الغذائية والمنظفات والألبسة والعصرونية للعاملين في الدولة   ::::   المصرف التجاري في دير الزور يعود إلى الخدمة   ::::   ثلاثة أعمال كوميدية في الموسم الرمضاني الحالي   ::::   السورية للتجارة: حسم لأسر الشهداء على كافة المواد في الصالات.. وتعديل أسعار مبيع مادة السكر   ::::   تعاون سوري إيراني في مجالات التعمير والإنشاءات خلال مرحلة إعادة الإعمار   ::::   مالية الزبداني تبدأ بتقديم خدماتها للمواطنين ومعظم الوثائق والسجلات فيها سليمة   ::::   الشؤون الاجتماعية والعمل: /لقمتنا سوا/ خلال رمضان لتوفير وجبات إفطار الصائمين من خلال القطاعين الأهلي والخاص 
http://www.
http://www.
أرشيف أخبار الغرف الرئيسية » أخبار الغرف
غرفة صناعة حلب: إضعاف الليرة من أجل عقود التصدير منطق مرفوض.. واستقرار الدولار عند حدود 300-350 ليرة
غرفة صناعة حلب: إضعاف الليرة من أجل عقود التصدير منطق مرفوض.. واستقرار الدولار عند حدود 300-350 ليرة

سيريانديز-دريد سلوم

رأت غرفة صناعة حلب وبعد الاطلاع على آراء الشارع الصناعي حول أسعار الصرف، أن تعمل الحكومة على التخفيض التدريجي و المتوازن لأسعار الصرف خدمة للاقتصاد الوطني و لقدرته الانتاجية و لقوته الشرائية.

و أوضحت الغرفة في بيانِ صادر عنها حصل سيريانديز على نسخة منه أن من مصلحة الإنتاج الوطني أن تكون كلفته منخفضة نسبياً عبر تخفيض أسعار مواده الأولية غير المنتجة محلياً و هذا يتحقق فقط بالليرة القوية، شريطة ترشيد استيراد المنتجات النهائية المنافسة لأن أسعارها سترخص أيضاً و ستتسبب بمنافسة غير عادلة للمنتجات المحلية التي تخضع لكلف عديدة غير مباشرة بسبب أوضاع البلاد.

وجاء في البيان أيضاً: من مصلحة الإنتاج الوطني أن تكون أسواقه الداخلية أقوى نسبياً بقدرة شرائية متعافية و مدخرات استهلاكية أفضل للمواطن و هذا لا يتحقق إلا بالليرة القوية، كما أن الولوج للأسواق التصديرية لا يتم إلا بعد دخول الأسواق المحلية أولاً.

 هذا يعني أن القدرة التصديرية للإنتاج الوطني مرتبطة ارتباطاً عضوياً مع قوته التسويقية في الداخل و هذا ما يفسر ارتفاع أرقام التصدير لتصل لحدود ٩ مليار دولار عام ٢٠١٠و عندما كانت أسعار الصرف حوالي الخمسين ليرة سورية.

أما المنطق الذي يتحدث عن إضعاف الليرة من أجل عقود التصدير فهو منطق مرفوض علمياً و عملياً لأنه يستثني ارتفاع كلف الإنتاج و يستثني السوق الداخلي برمته و المعمل الذي لا ينتج أو يبيع داخلياً لا يصدر.

كما أن أي خسائر في فروق أسعار الصرف في عقود التصدير ستعوضها الليرة القوية في الأسواق.

وتضمن البيان  أنه بالنسبة لدورة رأس المال التجارية و أن التجار خسروا ٢٥٪ من أموالهم فهذا أيضاً منطق مرفوض لان هؤلاء التجار أنفسهم سيبيعون بضائعهم بالليرة القوية و عندها سيستوردون بضائع أكثر بأسعار صرف أفضل

 و بناءً عليه نرى أن تستمر أسعار الصرف بالتحسن و لكن بعيداً عن الهزات و بشكل تدريجي متوازن لتستقر لحدود ٣٠٠-٣٥٠ ليرة للدولار الواحد و تثبت لفترة عند هذه الحدود قبل تخفيضها مجدداً في ظروف مالية و نقدية أفضل.

وكما ننصح الحكومة بصياغة القرار النقدي بالاعتماد فقط على قدرة الإنتاج المحلي و سبل تعافيه و قوته التسويقية في الأسواق المحلية أولاً و بعدها أسواقه الخارجية لان القدرة التصديرية مع أهميتها مرتبطة بتعافي القدرة الإنتاجية الداخلية و بتعافي القوة الشرائية للمواطن أولاً

سيريانديز
السبت 2017-12-16
  15:22:37
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.reb.sy/rebsite/
http://www.
http://www.unipharma-sy.com/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

ناظم عيد يكشف «السر العقاري»؟!!

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

أجنحة الشام للطيران تعلن عن تسيير رحلات مباشرة بين “دمشق و مسكو” ابتداء من حزيران القادم

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

جنون الاسعار

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2018
Powered by Ten-neT.biz ©