(Sat - 6 Jun 2020 | 09:01:54)   آخر تحديث
https://www.facebook.com/newqmall/
https://www.takamol.sy/
http://www.
http://www.
http://sic.sy/
محليات

القبض على شبكة لتزوير الشهادات الجامعية والعملة في اللاذقية

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
أخبار اليوم

هل يمكن العودة لفرض قرارات الحظر؟

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.

وزارة الصحة: تسجيل إصابة جديدة بفيروس كورونا في ريف دمشق لشخص يعمل سائق شاحنة على خط (سورية - الأردن) مايرفع عدد الإصابات في سورية إلى 124 إصابة.

 ::::   خبر.. يكشف نوازع المجتمع الدفينة !   ::::   تبدأ من منطقة الغاب وبكلفة أولية 5 مليارات ليرة… إطلاق خطة مواجهة زراعية للمحافظات السورية   ::::   القبض على شبكة لتزوير الشهادات الجامعية والعملة في اللاذقية   ::::   إصابة جديدة بـ كورونا لسائق شاحنة...   ::::   دفاعاتنا الجوية تتصدى لعدوان إسرائيلي وتسقط عدداً من الصواريخ   ::::   محافظة دمشق تغلق 39 محلاً ومطعماً..   ::::   غرام الذهب على عتبة الـ 90 ألف ليرة ؟   ::::   قائمة سوداء للمُقيّمين العقاريين ممن يثبت تلاعبهم..   ::::   وزارة النفط توقف التعامل مع محطة للوقود في محافظة القنيطرة   ::::   عرنوس: 104 مليارات فيمة المشاريع المنفذة بحلب.. ووضع 400 مركز تحويل كهربائي في الخدمة هذا العام   ::::   بقيمة اسمية 100 مليون للشهادة… المركزي يعلن عن الإصدار الثاني من شهادات الإيداع بالليرة السورية   ::::   هل يمكن العودة لفرض قرارات الحظر؟   ::::   بماذا طالب أعضاء غرف صناعة وتجارة وسياحة حلب ؟   ::::   شفاء 3 حالات من الإصابات المسجلة بفيروس كورونا   ::::   البرازي يصدر توجيهاته لعناصر الرقابة على الأسواق.. ويدعو الى التشدد في اتخاذ أقصى العقوبات   ::::   فقط 5 ضبوط غش وتلاعب في اسواق طرطوس خلال اسبوع ؟   ::::   مرور دمشق تضبط مخالفات سائقي التكسي   ::::   وداعاً .. شاكر مطلق   ::::   800 مليون ليرة لتنفيذ مشروع المصرانية في حلب و400 مليون أخرى لمشروع السكن الشبابي في سوق الجمعة   ::::   5 ملايين ليرة فقط مسموح نقلها بين المحافظات (برفقة مسافر) 
http://www.
أرشيف أخبار السوق الرئيسية » أخبار السوق
حماية تهلك... حتى نخاع المستهلك!
حماية تهلك... حتى نخاع المستهلك!

كتب: مجد عبيسي

في قرية معزولة على رؤوس الجبال.. نمى لي رجل مفلس بمقال.. عن استجابة قومه الأشبال.. لمخططي الاحوال، إذ الزموهم بشيء اسموه: حظر التجوال!! قال إن مخططي الاحوال.. لم يكرموا الاشبال، ونسوهم في غياهب الخيام والآكام، ولم يبروهم بحسن المآل، فغدى القوم عاطلين محجورين، محتاجين مزجورين، لا مكتفين حاجاتهم لا من ضراع ولا رضاع، ولا خروجهم محمود.. فيونس في الخارج يعالج الاوضاع!

قال ووجهه اسود: كهرباؤهم استنفدت حججها عن عشوائية التقنين، ومنح مالية تمنوها.. في وقت توقفت الأعمال والروتين، حتى أحلام السلل الغذائية والمعقمات المجانية.. تلاشت، وكأنما الشعوب تعيش او إن شاء المولى.. لا عاشت!

قالها لي والصوت يتقطع.. وتذرع بباقات أظن.. ولكن لم اسمع، وقال شيئا عن القرش.. او ربما عن الضفدع! قال بأن السكان المعزولين الآمنين.. لم يطالبوا يوما المخططين، بما قدمه المخططون لشعوب العالمين.. بل لم يطلبوا المساكين اي شيء بالمجان، ولم يرفعوا الغيرة شعارا.. أسوة بالجيران! جل ما طلبه المساكين معلومة، من له السلطة بردع تجار الجريمة المنظومة؟!

قالها والعبرات تنهار: من الذراع القاصة لايدي لصوص النهار، عن سرقة مافي جيوبنا.. باسم الاسعار؟!

بكى وناح.. ثم قال: من بات يحمي المفلسين من طاغوت المتتاجرين؟! كفكف دمعاته وتابع: يوم بعد يوم تخرج علينا نحن المفلسون قرارات مفلسة، توحي بالسيطرة ولكنها تحتاج "منفسة"، فقرار وجه التموين بمحاسبة المخالفين، ولوائح جديدة رفعت أساسيات الاسعار.. تفصيلاُ على قياس لصوص النهار!

في وقت توجهت فيه قرارت القمم الاخرى.. والفيافي والقفار.. بتحديد أرباح تجارهم لتتناهي نحو الاصفار.. والعذر جائحة ألمت بالإنسانية.. فلا وقت يا عباد الله للأنانية! قال.. وقد ملأ -مجددا- الدمع المقال: مساكين نحن المفلسون، هل حقا القرارات فاعلة ولها اثر مضمون؟! ام انها مجرد قرارات تبث عبر الإعلام مع الحمض والكمون؟!

واسرّ لي انه خرج عليهم اليوم فريقهم القروي الاقتصادي.. يناقش انعكاس الواقع الحالي، حول انعكاسات الحجر على طبقات توقفت أعمالهم.. وآل إلى لعق الثرى مآلهم! فاستغربت وقلت: أما زلتم تدرسون الانعكاسات؟!...

هي -والله- سياسة القصور في الاجراءات، حتى الفئران عندما تضع أسس الخطط.. تناقش سلفا ردود افعال القطط!، وتأخذ بعين الاعتبار جميع التفاصيل.. قبل أي تطبيق أو تعديل، لا أن ينفذ القرار الخام بالعجر والبجر والغبار والاتربة... ثم يتم حصد الصدى من منعكسات الفئران موضع التجربة!!

ولكن طمأنني الرجل انهم طمأنوهم بعد الاجتماع، ستوضع خطط جديدة ودراسات للاوضاع، وحتى ذاك الوقت سيستكين مع قومه المطواع، مستمرا بتوسلاته التي تملأ الاصقاع.. ضد الحيتان.. ضد الانسان.. ضد الاطماع.. وودعني... وكم استغربت هذا الوداع..! فلم يقل تصبح على خير يا هذا !!.. بل قال: ماع!!

0 2020-04-05
  11:25:11
إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.
http://www.
http://www.
http://www.
http://www.unipharma-sy.com/
http://www.
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com
صحافة وإعلام

خالد العبود يفجر مفاجأة بمقال مثير للجدل : ماذا لو غضب الأسد من بوتين ؟!!!

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

عودة الرحلات السياحية الداخلية بين المحافظات

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كاريكاتير

بقائكم في البيت هو الحل لسلامتكم

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2020
Powered by Ten-neT.biz ©