http://www.

مهرجان ثقافي بمناسبة عيد المقاومة في المركز الثقافي العربي بالسيدة زينب

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 

أبو العلاء المعري

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
نحاتون

ملتقى النحت على الرمل...أصابع من ذهب ترسم صوراً تخزنها الذاكرة وتألفها القلوب!

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
أدبيات

«تعويذة»مجموعة قصصية للأديب غسان ونوس تتناول تداعيات الحرب الإرهابية على سورية

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
سياحة وتراث

المشاركون في فعالية “دمشق تاريخ وحرفة وأصالة”: الحرفيون السوريون مستمرون بالعمل والإبداع

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كتب

نبيل صالح يوثق أحداث سنوات خمس في كتاب “يوميات الحرب على سورية”

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
مسرح

مسرحية”النافذة”لمجد فضة على خشبة القباني

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
رسامون

الحب ليس كلمة.. احتفالية تكرم الفنان التشكيلي الياس زيات في غاليري مصطفى علي-

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
بعيدا عن الثقافة

5 أمراض تهدد الخليجيين بالموت!

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
بورتريه

علاء الوسيم: فنان انجز الكثير خلال سنوات قليلة

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
الفن التشكيلي

سيريانديز-مكتب اللاذقية-ياسر حيدر

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 

 ::::   «تعويذة»مجموعة قصصية للأديب غسان ونوس تتناول تداعيات الحرب الإرهابية على سورية   ::::   يزن السيد يكشف عن مشاكله الزوجية   ::::   زلفى   ::::   نبالة الأدب   ::::   الفنان سوار الحسن يشارك في بطولة مسلسل سنة أولى زواج ويكشف عن جديده   ::::   الفنان فراس الحلبي يخطف سوزان نجم الدين في مسلسل شوق   ::::   ياسمين للمهند كلثوم ينال الجائزة الثانية في مهرجان بغداد السينمائي   ::::   كوكتيل سوري لبناني في «سايكو»   ::::   النجمة السورية جيني إسبر   ::::   الفنانة السورية نادين تحسين بيك   ::::   الفنانة السورية فرح يوسف...   ::::   فلسفة التركيب الفني واللوني للصورة الدرامية في مسلسل لست جارية   ::::   ملتقى النحت على الرمل...أصابع من ذهب ترسم صوراً تخزنها الذاكرة وتألفها القلوب!   ::::   الفن في اللاذقية بعيون فنان مبدع.. لؤي شانا يعرض شريط ذكرياته وتاريخ الفن في محافظة قدمت المبدعين وحرمت من الشهرة؟!!!   ::::   في ختام ملتقى دمشق الثقافي الأول.. قصائد لتوفيق أحمد وحضورٌ لليندا بيطار   ::::   الفنان عصام الرفاعي لسيريانديز: على كل سوري أن يكون جنديا للدفاع عن الوطن سواء كان رجل أو أمرأه أو طفلا رضيعاً   ::::   معرض فني في اليوم العالمي للسكان في اللاذقية   ::::   5 أمراض تهدد الخليجيين بالموت!   ::::   أجور خيالية لنجوم الدراما العربية في رمضان   ::::   فرقة موسيقى الجيش تحيي مهرجان قلعة جندل الثقافي الخامس 
http://www.shamrose.net
أرشيف ســينما ســينما
غاندي ، أيقونة السلام ، في السينما العالمية
غاندي ، أيقونة السلام ، في السينما العالمية

كان غاندي رمزا إنسانيا . ليس للأمة الهندية فحسب . بكامل طيفها الديني والعرقي ، بل كان رمزا لكل الإنسانية التي دافع عنها ، بكل قوة رغم فقره وضعفه الجسدي . ولد غاندي في بلد كبير ، يحمل بذور الحضارة العالمية ، لكنه ضعيف ، بالفقر والجهل ، درس المحاماة ، في جنوب افريقيا ، وعمل بها ، لكنه عاد لوطنه ليحارب ضد المحتل البريطاني ، الذي كان يعد الهند جوهرة التاج البريطاني . أوجد نظرية اللاعنف ، وهي النظرية التي استلهمها كثير من مبدعي ومفكري العصر الحديث ، منهم تولستوي و شو و جبران خليل وغيرهم . رحل الرجل ، رغم هذه النظرة ، على يد متشدد ، اغتيالا ، ومن يومها صار غاندي أيقونة السلام في تاريخ الإنسانية . في العام 1982 تصدى الممثل والمخرج البريطاني ريتشارد أتنبرة لإنجاز فيلم عن غاندي . وقد حقق بذلك حلما قديما لكل الأمة الهندية ، أدى دور البطولة فيه ، الممثل الهندي البريطاني بن كينغسلي ( كريشنا بانديت بانجي ) .وهذا هو (اسمه الأصلي), في سكاربوروه في بريطانيا لام إنكليزية وأب من أصل هندي. وبدأ حياته الفنية على المسرح في لندن العام 1966. واختار بعدها اسم بن كينغسلي وانضم إلى فرقة "رويال شكسبير" المسرحية في العام 1967 فقام بأدوار في مسرحيات (حلم ليلة صيف) و(العاصفة) و(يوليوس قيصر)، وحصل على دورين رئيسين في مسرحيتي (عطيل) و(هاملت).

حاول ريتشارد اتنبيرومخرج الفيلم أن يصنع فيلما عن زعيم التسامح غاندي فيلم من نمط الأفلام ذات الإنتاج الضخم كونه صاحب مقاومة اللاعنف ضد حكم بريطانيا العظمى الاستعماري للهند خلال النصف الأول للقرن العشرين.. وقد فاز بجائزة الأوسكار، كما فاز الفيلم نفسه بجائزة الأوسكار لأحسن فيلم. وقد فاز بمجموع ثماني جوائز أوسكار، كان الفيلم إنتاجاً عالمياً مشتركاً بين شركات إنتاج هندية وأخرى بريطانية، عندما إالتقى الرئيس الهندي نهرو بالمخرج "أتنيرو" في عام 1963 ، حيث قال لـ"أتنبرو" أثناء حديثه عن مشروع إنتاج الفيلم : ... أياً كان فيلمك ، فلا تجعل من الرجل إلهاً .. لقد كان رجلاً عظيماً ، لذا يجب تجنب تأليهه.

ويعتبر من أشهر الأعمال ذات القيمة الإنسانية التي تطرقت للثورات في تاريخ السينما، ربما لعظمة ما قام به مهاتما غاندي من ثورة سلمية كانت تهدف لطرد الاحتلال الأجنبي البريطاني لشبه القارة الهندية، حيث اعتمد غاندي أسلوب مقاطعة كل المنتجات البريطانية لدرجة أنه كان يمشي حافيا، بسبب أن الأحذية كانت في ذلك الوقت من إنتاج مصانع تابعة للإمبراطورية البريطانية.

تحظى شخصية المهاتما غاندي باحترام وتقدير كبيرين داخل الهند وخارجها، ولذلك فإن أي عمل سينمائي يروي سيرة حياته ونضاله السلمي من أجل الحرية والاستقلال لا بد أن يُدرس بعناية فائقة ويقدم على الشاشة بذات الفرادة التي ميزته في كل مراحل حياته .

وكالات
  الإثنين 2016-05-30  |  21:31:23
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.
اخبار الفن والفنانين

نظلي الرواس تحاول إلقاء القبض على أمل عرفة في سايكو

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 

فرح يوسف تعود إلى اللهجة البيضاء في "عزا قلبي"

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
اخترنا لكم

نبالة الأدب

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
فنان وتعليق

النجمة السورية جيني إسبر

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
خبريات

يزن السيد يكشف عن مشاكله الزوجية

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
تلفزيون

كوكتيل سوري لبناني في «سايكو»

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
أحدث الأفلام

بدء تصوير فيلم وشاح غدا

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
حوارات

عايدة يوسف«جوري» لسيريانديز: أنا بنت الاعلام والفن حياتي.. وشركات الإنتاج تعتمد مبدأ المحسوبيات

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
عروض

سنجعل الجولان في قلب سورية” معرض توثيقي وندوة عن الجولان ومقاومته للاحتلال

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
جميع الحقوق محفوظة syriandays / arts © 2006 - 2017
Programmed by Mohannad Orfali - Ten-neT.biz © 2003 - 2017