http://www.

نتاجات أدبية منوعة في ملتقى فرع دمشق لاتحاد الكتاب الأدبي الثقافي الشهري

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 

الشاعر محمد الماغوط وأثره في الحداثة الشعرية… ندوة نقدية في ذكرى رحيله بثقافي أبو رمانة

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
نحاتون

النحاتـــة ســـيماف حســـين.. ليونــــــــة الخشـــــــــب في حفـــــــــــــل راقــــــــص

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
أدبيات

حبر وطن -1-

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
سياحة وتراث

بيوتروفسكي: التحضير لاتفاقيات لترميم الآثار التي طالها الإرهاب في سورية

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
كتب

(الهزات الأرضية.. الزلازل)… كتاب يرصد تأثيرها المدمر على البشر

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
مسرح

(توازن) تفتتح عروضها على مسرح الحمراء

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
رسامون

ترجمان يفتتح معرض سورية الدولي الثالث عشر للكاريكاتور

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
بعيدا عن الثقافة

عالمة صاحب (القبضة الحديدية): محبة الجماهير سر تفوق نسور قاسيون

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
البحث في الموقع
بورتريه

كوكش: الرواية هي العالم الأكثر رحابة والإنسان هدف مشروعي الكتابي

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
الفن التشكيلي

بريشتها الساحرة ولوحاتها الملفتة ستصل إلى العالمية .. سلام الأحمد : الفن هو ملاذي الوحيد وأحضر لمعرضي الثاني الفردي قريبا

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
 ::::   بريشتها الساحرة ولوحاتها الملفتة ستصل إلى العالمية .. سلام الأحمد : الفن هو ملاذي الوحيد وأحضر لمعرضي الثاني الفردي قريبا   ::::   ميلين بدر تعود إلى الساحة الفنية بعد غياب دام 10 
أرشيف موســيقا موســيقا
عابد عازرية.. على مسرح الأوبرا.. أغانيه مواضيع للبحث، وأنغامه من روح النص

اشتهر الفنان السوري العالمي عابد عازرية بأدائه الخاص وباشتغاله على النصوص الصوفية القديمة محاولاً إعادة قراءتها وتلحينها معتمداً على مزيج من الآلات الغربية والشرقية وبمشاركة فنانين من مختلف الثقافات.
يستعد عازرية لإحياء أمسية موسيقية على مسرح الأوبرا في 1/3/2011 ، عن اختياراته لأغاني هذه الأمسية قال عابد عازرية "هناك خط يجمع أعمالي كلها، بالتالي كل ما أقدمه جديد حتى النصوص التي تبدو ظاهريا أنها قديمة كنص جلجامش مثلا فإذا راسلنا كل بلاد العالم سنجد حوالي 12أو14 ترجمة للنص بعد هذه السنين، مما يثبت أنه لا يزال مطلبا أساسيا عند الكثير من الناس، سأقدم في الحفل باقة هي تلخيص لأهم النصوص المؤسسة لحضارة الشرق الأوسط بشكل يبرز غنى الإنسان في هذه المنطقة".
وعن العلاقة بين أسلوبه وروحانيته الموسيقية أوضح عازرية " لم أعمل في حياتي على أغنية بل أعمل على موضوع ما فهناك أسطوانة عن الصوفية، وهناك ملحمة جلجامش وأخرى عن الشعر الأندلسي والشعر المعاصر، كل مادة فيها موضوع . بالنسبة لي الدليل الموسيقي هو القصيدة (النص) بمعنى أنني أستمد النغم من روح النص وأتبعه، وليس هو من يتبعني، موسيقاي تشبه الموسيقى الكلاسيكية وموضوع النص فيها مهم فمن خلاله أرى الحروف المخبأة وتكون تلك قراءتي الشخصية".
في سؤال عن الدمج بين الموسيقى الشرقية والموسيقى الكلاسيكية بشكل يقتصر على التوزيع الموسيقي على الآلآت، وكيف دمج هذه الموسيقا بشكل يعكس شخصه ومعارفه تحدث عازرية "أكثر الأشياء التي سمعتها في البلاد العربية وغيرها هي كما يقال في لغة المعلوماتية (قص ولصق) بحيث لا يوجد هناك إدراك أن لكل موسيقى غربية أو شرقية قوانينها والخلط بينهما هكذا صعب ويولد شيء غريب وبشع، في حين أنه يحتاج لوقت طويل ودراسة معمقة، ولا ننسى أننا في بلاد الشرق مزيج من الأديان والثقافات فمن أرضنا خرجت الأديان وكان لدينا الفلاسفة فلماذا لا نملك فرصة التعرف بالموسيقى الغربية لا سيما أن الموزع الغربي لا يخدمنا نحن في الشرق لأنه قد يلحن لنا من وجهة نظره هو كشخص غربي لذلك حتى لو كان هناك تعاون مع شخص غربي فلا بد أن تكون لدينا يد كبرى في أي موضوع يصار فيه تعاون بين الغرب والشرق. المحيطون بي من موسيقيين يميزون أسلوبي ولحني، وهذه المهارة تحتاج وقتا طويلا حتى يصبح للموسيقي أسلوب وهوية موسيقية فمن أراد الوصول لمبتغاه يجب أن يقرأ ويتابع ويطلع أكثر، وقد ثابرت 30سنة حتى وصلت إلى هذه المرحلة، فخلال هذا العام أعدت عرض ملحمة جلجامش مع نفس النغم واللحن الذي قدمته منذ كان عمري 22 عاما بسبب قناعتي فيه ولكن أعدت ترجمة الكلمات موسيقيا وهناك تغيير في التوزيع".
وأضاف في موضوع الدمج بين الموسيقى الغربية والشرقية أن ذلك يرتبط بالهارموني، فهناك طرب فكري وطرب روحي أو عاطفي، والمشكلة اذا استخدمنا الطرب الغربي فقط وهو الفكري يمكن أن يؤذي الموسيقا العربية كثيرا ، لكن يمكن أن نأخذ منه جانب ما بعد عصر النهضة فالتوزيع أو الكتابة الموسيقية فيه أقرب للعربية، ولا ننسى أهمية العازف فهو يعيد صياغة الموسيقا، وهي عمل إنساني قبل كل شيء.

  الأربعاء 2011-02-23  |  14:41:01
عودة إرسال لصديق طباعة إضافة تعليق  

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
http://www.
اخبار الفن والفنانين

ميلين بدر تعود إلى الساحة الفنية بعد غياب دام 10

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 

آفاق جديدة في الموسيقى أبدعها غابي صهيوني

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
اخترنا لكم

الفنانة والشاعرة رانيا كرباج: مصطلح الأدب النسوي إجحاف بحق المرأة

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
فنان وتعليق

الفائزون في مسابقة "رؤية المصور لعلم الفلك" لعام 2017

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
خبريات

توفيق أحمد مكرماً

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
تلفزيون

الفنان مؤيد الخراط يكشف عن جديده ويصرح في داخلي طاقات كبيرة لأدوار مختلفة لم تظهر بعد

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
أحدث الأفلام

بدء تصوير فيلم وشاح غدا

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
حوارات

مجد صارم مدير الثقافة في اللاذقية : هناك خطة جديدة لإثراء الحركة الثقافية في المحافظة

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
عروض

ملتقى “جوقات سورية” بدار الأسد للثقافة السبت المقبل

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
جميع الحقوق محفوظة syriandays / arts © 2006 - 2019
Programmed by Mohannad Orfali - Ten-neT.biz © 2003 - 2019