(Tue - 24 May 2016 | 09:55:00)   آخر تحديث
http://www.
البحث في الموقع
أخبار اليوم

مساعٍ لإحداث مشفى متخصص بالأورام.. وزير الصحة: 1100 شحنة مساعدات طبية وصلتنا هذا العام ولم تسجل أي جائحة مرضية

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.
 ::::   دخاخني: جوّاً من الفوضى بات يحكم الأسعار.. الرقابة التموينية تقوم بدورها.. ولكن ؟!!   ::::   معاً لدعم الليرة والشراء من المؤسسات الحكومية ومقاطعة جشع التجار   ::::   السورية للتأمين تمنح حسماً بمقدار 15% لأبطال الجيش العربي السوري لعقود التأمين الشامل   ::::   193ر12 مليون ليرة قيمة تداولات بورصة دمشق   ::::   الحاكم يطلب دراسة وإعادة النظر بالفوائد المصرفية.. وإصدار سندات وأذونات الخزينة   ::::   استنفار «تمويني تجاري» تأهباً لشهر رمضان وآلية لضبط أسعار السلع.. شاهين: طرح المواد بوفرة ونوعية جيدة وأسعار تناسب القدرة الشرائية   ::::   مجدداً.. المركزي يخفض سعر التدخل في سوق القطع الأجنبي إلى 570 ليرة سورية للدولار الواحد   ::::   مساعٍ لإحداث مشفى متخصص بالأورام.. وزير الصحة: 1100 شحنة مساعدات طبية وصلتنا هذا العام ولم تسجل أي جائحة مرضية   ::::   صغار التجار يـشتكون من جشع واحتكار كبارهم..!!   ::::   «النفط» تقترح تشغيل محطات الوقود المغلقة منذ 3 أشهر   ::::   تراجع في مبيعات الذهب بدمشق.. والغرام 21 قيراط ينخفض إلى 21800 ليرة سورية   ::::   «المواساة» تتحضر لاستقبال مرضى القثطرة خلال أيام.. صقر: مجمع طبي اسعافي مع مهبط طائرة.. وألف مريض يومياً   ::::   متابعة استلام الدفعة الثانية من باصات النقل الداخلي   ::::   اختبار لتعيين 200 من حملة شهادتي التعليم الأساسي أو الابتدائي في المصرف المركزي وفروعه بالمحافظات   ::::   أسعار السوق تشتعل.. ومحافظة ريف دمشق تستنفر لشهر رمضان   ::::   مطالبات بمنح قروض ميسرة لأصحاب المنشات السياحية بحلب.. وإلغاء تراخيص المكاتب السياحية التي نقلت نشاطها إلى تركيا   ::::   66% زيادة أسعار لحم الخروف و50% الفروج.. السكر بـ 450 ليرة والأرز بـ 500 ليرة سورية   ::::   مؤسسة الإسكان تكشف عن طرح وحدات عقارية بصيغة الإيجار التمويلي أو المنتهي بالتمليك   ::::   وزير الزراعة يدعو لتفعيل الاتفاقيات مع اندونيسيا وتطوير العلاقات   ::::   مجدداً المصرف المركزي يخفض سعر التدخل في سوق القطع الأجنبي إلى 580 ليرة للدولار 
أرشيف محليات الرئيسية » محليات
عدد من أبناء درعا من الذين تمت تسوية أوضاعهم يدعون المطلوبين إلى تسليم أنفسهم والاستفادة من مرسوم العفو لتصحيح أخطائهم
أكد عدد من أبناء محافظة درعا من الذين تمت تسوية أوضاعهم بعد أن سلموا أنفسهم إلى الجهات المختصة أنهم تعرضوا لتضليل وإغراء وتهديد قادهم إلى صفوف المجموعات الإرهابية ولكنهم قرروا العودة إلى حضن الوطن بعدما اكتشفوا حقيقة أولئك الإرهابيين وأفعالهم ودعوا جميع المطلوبين إلى تسليم أنفسهم والاستفادة من مرسوم العفو لتصحيح أخطائهم.

وقال المجند يوسف إسماعيل أحمد في حديث للتلفزيون العربي السوري إن العصابات المسلحة هددتني بحرق منزلي وقتل أهلي إذا لم أهرب من الجيش العربي السوري وتحت هذا التهديد انضممت إليهم ولكني لم أشارك في أعمال القتل التي كانوا يقومون بها.

وأضاف المجند أحمد إن الإرهابيين كانوا يدعون دائما بأن هناك ثورة ولكني بعد انضمامي إليهم أدركت بأن ثورتهم هي ثورة قتل وذبح وسرقة واغتصاب للنساء.

وقال المجند أحمد توجهت بعد ذلك إلى الأردن ودخلت مخيم الزعتري ورأيت كيف كان يتم تدريب العسكريين الفارين من ضباط أجانب وبعدها هربت وعدت إلى سورية وهناك أعداد كبيرة تريد العودة لكن الخوف من تهديدات العصابات المسلحة هو الذي يمنعها.

وأضاف المجند أحمد أقول للذين مازالوا في المخيمات الأردنية سواء في الزعتري أو غيره عودوا إلى بلدكم التي لن تجدوا أفضل منها.

من جهته قال المجند باسم العتمة إن المسلحين قاموا بتهديدي فانضممت إليهم دون أن أشاركهم في أعمالهم التي أرفضها وبعد فترة أبلغتهم بأنني لا أستطيع البقاء معهم فقالوا لي إن المهم ألا أبقى في الجيش ولذلك أرسلوني إلى الأردن لأتدرب هناك ثم أعود.

وأضاف المجند العتمة بعد وصولي إلى الأردن وجدت أن الذين يشرفون على التدريب يتكلمون لغة غريبة لم أفهمها وعلى الأرجح أنهم إسرائيليون ولذلك عندما سنحت لي الفرصة هربت وعدت إلى سورية وبقيت مختبئا إلى أن صدر مرسوم العفو فسلمت نفسي وعدت إلى قطعتي بعد تسوية وضعي.

وقال المجند العتمة أتمنى من كل عسكري بألا يفكر بالفرار والهرب وأطالب كل عسكري فار بالعودة إلى وطنه.

بدوره قال المجند محمود اللباد تلقيت تهديدا من المجموعات المسلحة بحرق منزلي وقتل أهلي في حال التحقت بقطعتي فلم ألتحق وذهبت معهم ولكني وجدت أنهم مجرد مجموعة من اللصوص الذين يسطون على بيوت الناس ويحرقونها ولا علاقة لهم بأي ثورة.

وأضاف المجند اللباد بعد ذلك انسحبت من صفوفهم وعدت إلى منزلي حتى صدر العفو فسلمت نفسي وعدت إلى قطعتي وأتمنى من كل عسكري البقاء في قطعته لأن الجيش العربي السوري هو فقط الذي يحمينا ويدافع عن أهلنا ووطنا.

في حين قال الدكتور وليد الشتار أنا طبيب من مدينة الصنمين وسلمت نفسي إلى الجهات المختصة من أجل تسوية وضعي بحكم الأحداث التي تمر فيها سورية وكل إنسان خطاء وخير الخطاءين التوابون.

بدورها قالت المحامية عبلة الشتار سلمت نفسي إلى الجهات المختصة من أجل تسوية وضعي والاستفادة من مرسوم العفو وأتمنى من جميع الذين أخطؤءوا الاستفادة من هذا المرسوم لتسوية أوضاعهم.

في حين قال أحمد السعدي إنني أخطأت ولذلك جئت لتسوية وضعي وخاصة أننا فقدنا الأمن والأمان وكل شيء ولهذا نريد العودة إلى وطننا الحبيب سورية وإلى ما كنا عليه سابقا.

بينما قال محمد الشتار إنني أوجه رسالة إلى كل شخص مسلح بأن يأتي ويسوي وضعه والعودة إلى وطنه لكي نعيش بأمن وأمان.

من جهة أخرى سلم عدد من المطلوبين أنفسهم إلى الجهات المختصة في محافظة الحسكة والتي قامت بدورها بتسوية أوضاعهم على الفور دون أي تعقيدات عملا بالمرسوم التشريعي رقم 23 لعام 2013.
syriandays-sana
الخميس 2013-05-16
  16:34:36
عودة إرسال لصديق طباعة  

http://www.
http://www.
http://www.reb.sy/rebsite/
http://www.syriandays.com/?page=show_det&select_page=45&id=46817
http://www.sebcsyria.com

أداء الصفوف الأولى لمسؤولي حلب يُجبر فريق «الميادين» على الإنسحاب من تغطية إطلاق حملة انتخابية

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

يازجي يدعو أصحاب المنشآت السياحية للالتزام بالشروط الصحية

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك
كاريكاتير

جنون الاسعار

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2016
Powered by Ten-neT.biz ©