(Thu - 2 Oct 2014 | 02:17:32)   آخر تحديث
http://www.
http://www.thawraonline.sy/
البحث في الموقع
أخبار اليوم

مدير عام جديد لمرفأ طرطوس وتوجيه حكومي بالتشديد على الجولات الميدانية وترشيد الإنفاق

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.
 ::::   عودة 20% من المنشآت الصناعية في يبرود وريما للعمل   ::::   التنسيق مع الجامعات الخاصة لتقديم منح لأبناء الشهداء والجرحى ممن تتجاوز إعاقة معيليهم نسبة 70%   ::::   مشروع إحداث وحدات تنمية إدارية في كافة الجهات العامة والبداية في وزارة الكهرباء   ::::   المصرف الصناعي: الموافقة على 422 طلب جدولة بقيمة 380ر1 مليار ليرة   ::::   أكثر من 25 ألف ضبط استجرار غير مشروع للكهرباء واللاذقية تنفرد بـ 12 ألف ضبطاً   ::::   المركزي يتدخل من جديد ويستمر خلال عطلة العيد.. ميالة للتجار: لا تشتروا من السوداء   ::::   الدولار وسطياً 93ر184 ليرة للمصارف و08ر185 لمؤسسات الصرافة   ::::   وزير الموارد المائية: تأمين مياه الشرب لمنطقتي القدم ونهر عيشة   ::::   تحديد مواعيد التسجيل بمعاهد المجلس الأعلى للتعليم التقاني   ::::   مجلس إدارة السورية للطيران يقرر رفع أسعار تذاكر الرحلات الداخلية بنسبة 20%   ::::   الكهرباء تدعو كبار المستهلكين إلى استخدام الطاقات المتجددة   ::::   إغلاق مكتب خلف للصرافة لتنفيذه حوالات غير قانونية ومحاولة تهريب للقطع الأجنبي   ::::   ثلاث مراكز جديدة لتوزيع المازوت على المواطنين.. وتخفيض الكميات المخصصة للسرافيس   ::::   اتحاد المصدرين السوري: التصدير المباشر للحمضيات دون وسطاء ودعم مالي للمصدرين   ::::   وزير النفط: تشغيل معمل غاز عدرا في القريب العاجل   ::::   تتيح ضخ القطع الأجنبي في السوق الموازية بكميات كبيرة.. مجلس النقد يوافق على قيام المركزي بالتدخل في سوق القطع بوسائل غير تقليدية   ::::   عروض جديدة لنقل المنتجات الزراعية إلى روسيا.. مناطق حرة وفروع لمصارف روسية أبرز مقترحات الروس   ::::   جمعية الصاغة: انخفاض حالات التزوير في الذهب وتكاد تختفي   ::::   الحكومة تقرر منح المصابين وجرحى الجيش المصابين بعجز تام مزايا الشهيد   ::::   سوق دمشق تنهي تداولات الأسبوع الماضي بحجم قدره 78031 سهماً 
http://syriandays.com/kalamoon/kalamoon.pdf
أرشيف تحقيقات الرئيسية » تحقيقات
تجاوزت خدماتهم أكثر من 15عاماً .. معلّمو الرقّة المثبّتين على أساس الدراسة الثانوية ما زالوا محرومين من ترفيعة الـ7%!!
لن نذيع سراً،إذا قلنا بأن واقع الكثير من المعلمين في الرقّة بحاجة إلى وقفة مطولة لحل جملة من المعضلات التي تحتاج إلى دراسة مستفيضة لإنهاء أزمتهم المالية،وأوّلها فيما يتعلّق بعلاوة الـ7%التي صارت حديث الشارع في المحافظة.. وتركت ـ بالتالي ـ لدى الكثير من مربي الجيل التساؤل،وبإلحاح شديد!ناهيك عن أحقية صرفها، ومتى؟ وهو ما يتعلّق بمضمون القانون رقم 38 لعام1975،الذي جاء ليؤكد على منح المعلمين المثبتين في أعوام 1992، 1993، و2001،على أساس شهادة الدراسة الثانوية العامة،العلاوة التعليمية الـ7% من أصل الراتب الأساسي للعاملين بالدولة باعتبار أنهم يشغلون وظيفة تعليمية،أسوةً بزملائهم المعلمين،خريجي الصف الخاص، الذين تم منحهم هذا الحق دون غيرهم، والتي سبق للوزارة أن أوعزت لتثبيتهم،ولحظهم في خططها المدروسة بهدف ملء الشواغر المتوافرة بعد أن تجاوزت خدماتهم نحو ال500 يوم عمل لصالح مديرية التربية في الرقة.
 إنًّ مطالب المعلمين المثبتين لا زالت تُكرر نفسها في كلِ وقتٍ وفي كل حين،سواء أكان ذلك في مواقع عملهم،وفي اجتماعاتهم،أو حتى في لقاءاتهم الجانبية،أيّ أنها صارت سلوتهم الوحيدة، يتحدثون بها،وهذا المطلب بحاجة لإدارة فاعلة،تُقدر وضع هؤلاء المعلمين الذين تم تهميشهم، وتُسهم إلى حدٍ ما في الأخذ بيدهم،وحل معضلتهم بإضافة علاوة الـ 7% إلى أصل رواتبهم،وهذا يعني تطبيق مضمون مفردات القانون رقم 38 لعام 1975،والاستجابة أيضاً لـ القانون رقم 10 تاريخ 9/7/2003 الذي أشار إلى المسألة ذاتها، وأكد عليها،بدلاً من إلحاق الغبن والإجحاف بحقهم طوال الفترة الماضية.
وهنا لابد من الإشارة إلى أن وزارة التربية سبق لها وأن دفعت بكتابها إلى مديريات التربية في المحافظات لموافاة مديرية المحاسبة بالوزارة على فاكسها تاريخ 24/ 7/ 2006،بأعداد المثبتين على ملاكها،وبصورةٍ عاجلة،الذين لم يتقاضوا العلاوة التعليمية، ليصار إلى رصد الاعتمادات المطلوبة لصرف العلاوة المادية، بعد إضافتها إلى رواتبهم الأساسية.
واليوم وبعد مضي أكثر من خمسة عشر عاماً على بدء تعين أول دفعة من هذه الشريحة لصالح فلذّة أكبادنا، لماذا لم يتم لحظ هذا الإجراء الذي يمكن أن يدفع بالعملية التربوية إلى الأمام ؟ ويحقّق لهؤلاء المعلّمين المثبّتين على أساس شهادة الدراسة الثانوية حاجتهم، وبلّورة صراخهم الذي طالما يأملون بإدراج هذا الحق الذي يتسابقون إليه ضمن خطط الوزارة المعنية، ومنذ زمن، لإنهاء معضلتهم التي يرجون حلّها.
     يبقى الطلب، هو العمل على إنصاف هذه الشريحة من المعلمين أسوة بزملائهم المعينين على ضوء شهاداتهم العلمية، المثبتين على أساسها، الذين لا يزالون ينتظرون تحقيق هذا المطلب، فإلى متى؟
سيريانديز-مصعب الحسن
الأربعاء 2009-11-17
  18:44:46
عودة إرسال لصديق طباعة  


تحول خطير في مفهوم الأمن القومي العربي

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
السياحة والسفر

مشروعان روسيان ضخمان في اللاذقية بتكاليف 80 مليون دولار.. السياحة: قيد الأعمال الإنشائة

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
قائمة بريدية
اشتراك
إلغاء الاشتراك
كاريكاتير

متغيرة عليي ما عرفتك

  [ إقرأ أيضاً ... ]
 
http://www.sebcsyria.com

جميع الحقوق محفوظة لموقع syriandays - syrianews - سيريانديز- أخبار سورية © 2006 - 2014
Powered by Ten-neT.biz ©